بنات×بنات
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
شرفتينا ونورتينا وبالتسجيل بتفرحينا وبمشاركاتك راح تونسينا
حياك الله في منتدانا الغالي
نتشرف فيكك كـ عضوة جديدة وننتظر ابداعاتك بكل شوق

بنات×بنات

بنات×بنات ..ملتقى المتعة و الفائدة !
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 قصص مدمنين مخدرات قصيرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:22 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  انا
كيفكم يا حلوات هلآ ؟ ان شاء الله بخير
اليوم جمعت لكم 10 قصص عن مدمنين مخدرات ، للعظة والعبرة 
وللإبتعاد عن هذا الطريق أعاذنا الله منه ! وانا؟
 طبعًا كل رد بقصة   يلآ نام
غير مسموح للاطفال بقرائته ! Exclamation
ان شاء الله يعجبكم ويفيدكم هلآوو
ما اسمح بنقل الموضوع الا بعد ذكر المصادر ، تقديرًا لمجهودي وتعبي  التا التا
لا يسمح بالرد الا لما اقول 

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]


عدل سابقا من قبل ٱبتښم^_^ في الثلاثاء مارس 01, 2016 3:45 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:23 am

مدمن يضرب أمه



ذكر أحد المروجين " التائبين " قصة مؤلمة عن الماضي الأسود لجريمة المخدرات ....




يقول : أتصل علي أحد الإخوة يريد شراء بعض المخدرات ووافقتُ وذهبت إلى بيته وطرقتُ الباب ..




فخرجت والدته وأخبرتني أنه غير موجود ، ثم رجعتُ ، ثم اتصل علي وقال : أين أنت ؟




قلت : لقد أتيتُ وخرجت أمك ، وأخبرتني أنك غير موجود ثم رجعتُ وطرقتُ الباب فخرجت والدته وقالت : إنه نائم .




ورجعتُ ثم اتصل علي ... قال : أين أنت ؟




قلت : لقد أتيتُ ... وقالت والدتك إنك نائم ، ثم قال لي تعال الآن .




قال المروج : فأتيتُ وطرقت الباب وخرج الشاب ومعه أمه وأخذ المخدرات مني ولكن العجيب في الموقف أنه بدأ بضرب أمه أمام عيني ...




قلت : رجل يضرب أمه لأجل حبوب المخدرات يضرب أمه التي ربته وأطعمته وسهرت عليه إنا لله وإنا إليه راجعون .

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:24 am

لماذا قتل زوجة أخيه  ؟



في ظهر أحد الأيام ورد بلاغ إلى غرفة العمليات بالدوريات الأمنية يفيد بوجود حادثة قتل لامرأة وطفلتين في أحد المدن انتقل المحقق إلى مكان الحادث ووصل إلى مكان الجريمة . 




دخل الشقة فإذا بجثة امرأة ملقاة على ممر الشقة الداخلي بها آثار لطعنة في مؤخرة الرقبة وطعنة أخرى في الأذن ثم ينتقل المحقق إلى الغرفة المجاورة ليشاهد مشهداً مؤلماً لطفلتين تم قتلهم بنفس الطريقة التي قتلت بها الأم ، الأولى عمرها أربع سنوات والثانية عمرها سنتان ...




بدأ المحقق بمعاينة المنزل لم يلاحظ أن المنزل قد سرق منه شي على الرغم من وجود بعض النقود والذهب في الغرفة الرئيسية لاحظ المحقق أنه لا يوجد أي منفذ إلى الشقة إلا الباب الخارجي ولم يوجد على باب الشقة أي أثار تكسير ...




باجتماع هذه القرائن رجح المحقق أن الجاني شخص قريب أو معروف لدى أهل المنزل في البداية تم توجيه الاتهام إلى ثلاثة أشخاص الزوج واثنان من إخوان الزوج كانا يترددان على المنزل باستمرار .




تم التحقيق معهم وثبتت براءة الزوج بعد التأكد من مكان وجوده أثناء وقوع الحادث وأيضاً تم إطلاق سراح الأخ الأول بعد أن أثبتت التحريات أنه كان على رأس العمل أثناء وقوع الحادث وبقي الأخ الثاني الذي تركزت حوله الشكوك ....




تبين أن هذا الشاب فاسد له سلوك منحرف يتعاطى الخمور عاطل عن العمل ولم يستطع الشاب إثبات مكان وجوده أثناء الحادث من خلال التحريات اتضح وجود خلاف قديم بين الشاب والقتيلة وكان سبب الخلاف عندما أصيبت القتيلة بالمرض قبل سنوات واحتاجت إلى نقل دم تقدم الشاب إلى التبرع لها لكنها رفضت وأخبرت زوجها أنها لا تريد من دم أخيه شيء !




قالت لأن دمه فاسد بسبب إدمانه وشربه للخمور فتولد بسبب الموقف نوع من الحقد في قلب هذا الشاب على زوجة أخيه وبعد أيام من التحقيق اعترف الشاب بالجريمة البشعة يقول الشاب كنت أتردد باستمرار على منزل أخي وإذا دخلت المنزل في الفترة الصباحية وكان الأخ بالعمل كانت زوجته تحضر لي طعام الإفطار وقد تجلس معي .. 




في يوم الحادث دخلت المنزل على زوجة أخي فزين لي الشيطان الفعل القبيح راودتها عن نفسها فامتنعت بدأت ألا حقها داخل الشقة وهي ترفض بشدة اشتد الموقف وفي لحظات دخلت المطبخ وأخذت السكين وطعنتها بها حتى ماتت وبسبب الصياح والصراخ استيقظت إحدى الطفلتين على هذا المشهد ورأتني وأنا أقتل أمها خفت من انكشاف أمري فقتلت الطفلة بسكين استيقظت الطفلة الأخرى فألحقتها بإختها ثم هربت من المنزل . 




فانظر إلى عاقبة الذنوب ... وإدمان الخمور ... والغفلة عن الآخرة ... فإلى الله المشتكي ...

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:38 am

ضيعتنا يا زوجي



هذه امرأة حزينة .. ابيضَّ شعرها من طوارق الأيام .. وبدا وجهها بائسا من الآلام .. تحكي معاناتها مع زوجها المدمن .. وبكائها يتخلل حديثها المحزن .. ولو أنني لم أقف على هذه القصة وأنقل مشاهدها المؤلمة عن لسان من عاش أحداثها لظننتها من نسج الخيال أو المبالغة .. تقول : 




كان زوجي يعمل رئيسا في شركة مرموقة .. كان يحبني ويدللني ويفيض العطف عليّ وعلى أولادي .. كنت أشعر بأنني أسعد زوجة في الدنيا .. وتمضي الأيام وسرعان ما يتحول هذا النعيم إلى جحيم .. 




بدأت الأحداث المرة بتغير مفاجئ في حالة زوجي النفسية .. مزاج متقلب .. عصبية لأتفه الأسباب وأحيانا كان يضربني حتى يتورم وجهي ! كان يأتي للبيت ورائحته كريهة .. وفي يوم من الأيام أخذت ثيابه لغسلها فوقعت يدي على قطعة من الحشيش المخدر .. 




اكتشفت المصيبة وهي أن زوجي مدمنا للمخدرات .. لم تنجح محاولاتي المتكررة في نصحه .. فلجأت لوالديّ .. استجابا لطلبي وحضرا المنزل وليتهم لم يحضرا .. فما إن تحدثا في الموضوع إلا وشتمهما وطردهما من المنزل .. وازدادت حالة زوجي سوءاً .. حتى صار يشك في سلوكي .. 




كنت أتصبر أمام هذه الاتهامات المرة حفاظا على أسرتي وأولادي .. ربما لا تصدقوني بأنه كان يشك في سلوك ابنتي البالغة من العمر سبع سنوات ! 




في أحد الأيام طرق الباب فقامت ابنتي المسكينة بفتح الباب لكنه كان في سكره .. تخيل حينها أن هذه الطفلة تجلس مع رجال ! كيف لا أدري انهال عليها بالضرب .. فهربت منه .. فانطلق ورائها حتى اختبأت في غرفتي .. رماها بزجاجات العطور فكسر يدها .. 




صرخت بأعلى صوتي من هول الموقف .. اتصلت بأخي .. نقلنا ابنتي للمستشفى وقد دخل الزجاج في عينيها البريئتين .. وفي يوم آخر دخل كالمسعور وأخذ ابني الصغير وألقى به في الشارع فتورم رأسه .. ولكن من لطف الله كانت أم زوجي في البيت معنا فأخذته للمستشفى ليتمَّ إسعافه .. كان ما إن يتناول هذه السموم حتى يتحول إلى مخلوق آخر .. قلب بلا رحمة .. جسم بلا عقل .. حيوان في مسلاخ بشر ..




دخل علينا يوما وكان فاقدا لعقله فألقى بالشاي الحار على رأس ابنتي الصغيرة فأصيبت بحروق وتشوهات .. لا تزال على يومي هذا تنطق على وجهها ببشاعة الموقف .. أما أعظم المصائب فكانت بابني الأكبر .. كان عمره في ذلك الوقت 12 عاما .. كان هذا الولد هو الأمل الذي بقي لي في حياتي .. فقد يأست من زوجي .. 




فقد قتل آمالي وحطم المعاني الجميلة في نفسي .. في أحد الليالي جلس زوجي مع رفاقه في إحدى مجالس الشيطان .. كنت أخشى مما يحدث في نهاية هذا المجلس أخذت أبنائي للغرفة وأقفلت الباب .. مضت الساعات ونام الأولاد .. وبقيت لوحدي وكيف لي أن أنام في هذا الليل المرعب .. 




وفي ظلمة الليل وعند الساعة الثالثة ارتج باب الغرفة .. وإذ بزوجي يصرخ افتحي الباب صرخت لن أفتح .. استيقظ الأولاد .. فسرعان ما تحطم الباب فدخل زوجي الغرفة فانهال علي وعلى أولادي بالضرب حتى تمزقت ملابسي ..




أخذ العصا .. وسرعان ما انكسرت على رأس ولدي التفت يمينا ويسارا فلم يجد سوى طاولة رفعها للأعلى ثم هوى بها على رأس الولد فإذا بالدماء تتفجر من رأسه صرخت مستنجدة بالجيران ولكن لا مجيب ولا معين ..




أسرعت للثلاجة لأخرج قطع الثلج وأضعها على رأس ولدي ولكن لازالت الدماء تصبُّ من جرحه .. خرجت من المنزل أجري من هول المصيبة .. بلا شعور .. بلا نعال .. بل والله بلا حجاب !




طرقت باب أحد الجيران فأخبرته بما جرى .. فذهب للمنزل يجري وأنا أجري وراءه فإذا بابني يسبح في دماءه .. حملناه للمستشفى ووضع في العناية المركزة لمدة 3 أسابيع .. وتأتي الفاجعة الموجعة ... ولدي قد أختل عقله بسبب الضربة .. وبعد شهرين خرج ابني من المستشفى عالة علي في المنزل .. لا يملك نفعا فكيف يكون عونا لي على مصائب الحياة ! 




صدقوني تمنيت أن يموت .. كانت هذه أمنيتي تجاه زوجي .. دعوت الله أن يُقبض عليه ويُسجن .. وبعد أسبوع قبض عليه رجال الأمن ليقضى عليه لمدة عامين .. وفي البيت بدأت معاناة أخرى مع أسئلة أولادي المتكررة أين أبونا .. لماذا قبضوا عليه ؟ لماذا في السجن ؟




كنت أزوره مرات ومرات ومضت الأيام في السجن .. ابتعد زوجي عن رفقة السوء .. فاستقام سلوكه .. خرج محافظا على الصلاة متمسكا في الخلق والفضيلة .. ولكن حدث ما لم يكن في الحسبان .. 




تجمع حوله رفاقه الأولون واستدرجوه للإدمان من جديد .. تردت أحوالنا المادية بسبب إدمان زوجي على المخدرات .. باع أثاث المنزل بل وحتى أدوات المطبخ ! ولم تكن هذه الأموال لتشبع شراهته في تعاطي المخدرات .. 




فكان لابد من ثمن أغلى ما هو ؟ إنه ابنتي الصغيرة وكان عمرها 11 عاما قام بتزويجها لرجل مريض ومصاب بتخلف عقلي .. كل ذلك ليستولي على المهر البالغ 50 ألف لينفقه على سمومه .. 




ضاقت نفسي ولم أعد أطيق أعباء المنزل .. مع كل ذلك لم يكن يعيرنا أي اهتمام إلا إذا نفذ ما بيده من النقود .. فيدخل ويأخذ ما وقعت عليه يده من قُوتنا الذي كان يصلنا من المحسنين ثم يمضي .. تفكرت في أيامي الخالية فكدت أموت حزنا وكمدا وحسرة .. ولكن عزائي بعد هذا العمر الطويل أنني ولله الحمد مؤمنة بالله ..




لم أفقد الأمل .. لم أيأس من روح الله وأدعو الله ليلا ونهارا أن يردَّ لي زوجي ويصلح أولادي ويعيد أيامي السعيدة التي غربت شمسها وأفلت نجومها فلعل فجراً صادق يضيء حياتي من جديد .

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:38 am

إعتراف بالإدمان !


تبدأ فصول هذه المأساة عندما فوجىء مدير النيابة برجل عجوز يدخل عليه مكتبه باكياً مذعوراً يرتعش من الخوف وفي حالة انهيار شديد. 



أخذ مدير النيابة يهدئ من روع الرجل العجوز وأحضر له كوباً من الماء حتى تهدأ حالته. 



سأله مدير النيابة لماذا هذا البكاء؟ ولماذا هذا الخوف؟ 



هنا تكلم الرجل العجوز يرجو مدير النيابة أن ينقذه من ابنه مدمن المخدرات، فقد أفنى الرجل العجوز عمره في تربيته وكان المقابل أو الجزاء في النهاية بعد وفاة أمه الضرب والبهذلة والطرد من الشقة بلا رحمة.



ويكمل الأب العجوز مأساته والدموع تنساب من عينيه دون توقف والخجل يكسو وجهه، ويتساءل كيف تحجر قلب ابنه وتجرد من آدميته نحو أبيه. 



لقد كان أمل الأب في الحياة ابنه، لم يبخل عليه بشيء كانت كل طلباته أوامر. 



كان الأب يعمل ليلاً ونهاراً في وظيفة مدير عام في إحدى الشركات بالقطاع الخاص كانت كل أهدافه توفير احتياجات الابن ورؤية البسمة على وجهه فهو الابن الوحيد المدلل الذي خرج به من الدنيا ليكون سنده في الحياة. 



كان الأب ينفق عليه بلا حساب دون أن يلتفت أو ينتبه إلى تصرفاته أو يراقب سلوكه وكانت النتيجة تلف أخلاقه وفشله في دراسته حتى أنه حصل بصعوبة على دبلوم المدارس التجارية فقط، وحاول الأب بكل قوته وإمكاناته أن يكمل الإبن تعليمه الجامعي ولكنه رفض هذه الفرصة التي أعطاها له الأب بل إنه رفض العمل في أي مجال. 



يضيف الأب العجوز إلى هذه المأساة أبعاداً جديدة حيث لاحظ الأب بمرور الوقت تصرفات ابنه الغريبة وخروجه المستمر للسهر خارج المنزل واكتشف الأب من خلال هذه الملاحظة وبعد فوات الأوان عودة ابنه يومياً وهو غير واع لتصرفاته حيث كان مدمنا لكل أنواع المخدرات. 



وعندما واجهه الأب بتصرفاته الغريبة وسهره كل ليلة اعترف الابن وصاح في وجه الأب : أن هذه حياته ، يتصرف فيها كيف يشاء.



وأمام هذا السلوك الشاذ صفعه الأب على وجهه ولكن الابن بدلاً من أن يطلب الصفح من أبيه فقد سب الأب وكاد أن يفتك به، واسودت الدنيا أمام الأب بعد أن تأكد فشله في تربية الابن. 



ومنذ تلك اللحظة بدأ الابن يبتز الأب ويستولي منه بالقوة على كل أمواله وبدأ يضرب أباه أمام الجيران مما أصاب الأب بالرعب والخوف الدائم من تجاوز ابنه وسوء أخلاقه. 



عندما استدعي الابن العاق باتهامات والده له اعترف أمام مدير النيابة بكل هدوء أعصاب بإدمانه لكل أنواع المخدرات؛ الحشيش ، والأفيون ، والهيروين ، والحبوب المخدرة أو المهلوسة ، وصرح الابن لمدير النيابة بأن المخدرات قد دمرت عقله بسبب إهمال والده له وعدم رعايته منذ الصغر فالأب هو المسئول عن ضياعه؛ لأن كل همه كان جمع المال ولم يعترض إطلاقا في أي وقت من الأوقات على تصرفات الابن حتى سقط في سكة الندامة. 



هنا أمر مدير النيابة حبسه لمدة خمسة وأربعين يوماً ومازال الابن حتى الآن محبوساً على ذمة المحاكمة.

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:39 am

مات وهو مدمن


الراوي: حدثني أحد الدعاة وقال :





في الحي الذي أسكن فيه أحد الشباب ضعيف الإيمان ، بدأ في تعاطي الحبوب ، فأصبح من أهل الإدمان ، وفي أحد الليالي نام ، ولما جاء الصباح لكي توقظه أمه ، وجدته ميتاً ، ولكن ... كيف كانت حالته ؟



تقول أمه : لما أتيت إليه وهو نائم لم أعرفه ؟ هل تعلم لماذا ؟




تقول : لأنه كان أسود الوجه ..... 




تقول : والله لم أعرف ابني لأنه لما نام لم يكن كذلك ، ولكنه لما مات واسود وجهه ...




وعرفت حينها أنها سوء خاتمة عياذاً بالله من ذلك " وهذه نهاية الإدمان " .

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:39 am

تلميذ المتوسط لم يسلم من المخدرات


في مدرسة متوسطة .. لاحظ مدرس التربية الإسلامية بعض التصرفات لأحد التلاميذ ..



تدل على أنه غير طبيعي مما حدا به إلى تفتيشه فعثر معه على مادة ( السويكا ) المخدرة .. 




وقال التلميذ : إنه انقطع عن التدخين ولكنه تحول إلى هذه المخدر .




ما دفع المدرسة إلى تحويل التلميذ إلى نيابة الأحداث


فالله المستعان .. نسأل الله أن يحمي شبابنا وفتياتنا من كيد الأعداء .

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:40 am

أم تساعد ابنها على إخفاء معالم الجريمة


ألقى رجال الأمن القبض على مواطن ووالدته .. اعترف أنه كان برفقة صديقه يتعاطون المخدرات في منزلهم في منطقة الأندلس وذلك بعد أن تعاطيا الخمر أيضاً قبل الانغماس في وجبة الهروين .. 



وأثبتت التحريات أن الاثنين بعد أن خرجا من السجن بعد تجاوز برنامج التائبين التقيا سوياً 




ولكن أثناء التعاطي مات الصديق بجرعة زائدة فما كان من الأم إلا أن ساعدت ابنها للتخلص من جثة صديقه 




فقامت معه بإلقاء الجثة أمام مستشفى ولكن أجهزة الأمن كانت لهم بالمرصاد حيث ألقي القبض عليهما .

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:41 am

آثار المخدرات على عبير



تغيبت عبير عن المدرسه وكنا نظن بأن السبب هو ظروفها التي عِهدناها وكم آلمتنا .. ولكن كم صُدِمنا عندما علِمنا بأنها لن تعود فسألتها: وما هي ظروفها ? .. فأجابتني قائله : عبير متزوجه من قريب لها وكانت بالبدايه حياتها سعيده وأنجبت منه طفلين .. ولكن سعادتها لم تدم فبعد مضي 5 سنوات على زواجها .. تبّدل حال زوجها بعد أن تعرف الى أحد رفقاء السوء الذي كان السبب في إدمانه على المخدرات فانقلبت حياتها الى تعاسة .. رأت منه أشد أنواع العذاب من ضرب وشتم وذل وهوان .. ولم يقف شره عند هذا الحد بل امتد الى أهلها .. وكم حاولت طلب الطلاق ولكنه كان يهددها بأبنائها وبأنه سوف يقتلها .. وكم حاولوا معالجته ولكن ما يلبث أن يعود لذلك السم .. فصبرت واحتسبت الأجر عند الله .. وانشغلت بتربية أبنائها وتوفير المعيشه لهم .. هذا ما جعلها تستمر في وظيفتها .. ولكنه كان يأخذ جزءا كبيرا منه لجلب سمومه .. واستمرت حياتها والعذاب يزداد .. حتى إذا وصلت حالها معه إلى مالا طاقة لها بالصبر عليه .. لم تستطع البقاء أكثر .. فهربت بأبنائها الى بيت أسرتها .. فغضب هو كثيراً وأصبح يهددهم بأنه سوف يقتلها .. لم يكترثوا لكلامه واعتبروه تهديدا وحسب .. ومضت الأيام الى أن جاء ذلك اليوم الذي لم يكن في الحسبان .. اتجه الزوج (مدمن المخدرات) وهو يحمل سلاحه (رشاش ) لمنزل أهل زوجته وطرق الباب ففتح له أحد أبنائه .. فطلب منه أن ياتي بإخوته وأن يركبوا السياره .. فاستجاب الابن لطلب أبيه خوفاً منه .. وأحضر إخوته وركبوا السياره .. بعد ذلك توجه هو الى داخل البيت وكانت عبير تقف أمام باب المنزل خائفه على أبنائها .. وعندما رآها وجه لها طلقات متتاليه فسقطت جثة هامدة أمام عيني والدتها .. ثم خرج بكل برود وركب سيارته واتجه إلى بيته .. بعد أن دخلوا البيت وقف في وسط الصالة وأمر أبنائه بأن يديروا ظهورهم عنه .. ثم أمسك بالسلاح ووجهه نحو دماغه وداس على الزناد فتناثرت أشلاء جمجمته على مرأى من أبنائه الصغار .

. يا آلهي يا لها من نهايه بشعه .. هذه هي عواقب المخدرات !! .. الى متى تستمر هذه الكارثه ?? ... متى تكون في تلك القصص عظه وعبره لمن إنجرفوا في نفس الطريق

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:42 am

طريق المخدرات دمر حياتي

محمد شاب في بداية العقد الثالث من عمره تعرفت عليه العام الماضي عندما دخل يصلي في المسجد صلاة المغرب ، بعد الصلاة جلست في ناحية من نواحي المسجد لذكر الله فجاء هذا الشاب و سلم علي و رأيت في وجهه كل علامات البؤس و الغم و الحزن .




قال لي بصوت حزين: أريد أن أتكلم معك في أمر لم أجد من يساعدني على تركه و على لزوم الطريق المستقيم و لقد رأيت في وجهك الخير فأرجو أن تسمع مني




قلت له : تفضل و إن شاء الله قد اجد لك حل




قال لي : أنا مدمن مخدرات منذ زمان طويل و لم اركع لله ركعة في حياتي و أقترفت كل أنواع الحرام من الزنا و غيره حتى وصلت إلى مرحلة من الغم و النكد ، أنا أعمل عامل في مخزن أنابيب و من شدة ذنوبي و معاصيي لا أنجز عملي بما يرضي الله فماذا أفعل ؟ كلما تقدمت خطوه إلى الأمام في طريق الصلاح يقف لي أصدقاء السوء بالمرصاد اريد أن أجد مخرج و لا اتمكن




قلت له بعد أن رايت الياس و القنوط عليه : إن الله غفور رحيم و يتجاوز عن عبده إذا تاب و أناب يجب عليك لزوم المسجد في وقت فراغك ، متى تنهي عملك ؟




قال لي : قرابة المغرب بقليل




قلت له : إذا حاول أن تلزم المسجد من بعد المغرب إلى ما بعد صلاة العشاء و في هذه الفترة أجلس في خلوه مع الله و أستغفره و تب إليه و أسترجع دائما و أقرأ القرآن




قال لي : أنا لا أعرف القراءة و لا الكتابه فأنا أمي




قلت له : ليس لدي مانع أن أساعدك على ذلك أو أدلك على من يساعدك




إنتكاسه مرة أخرى




واظب هذا الشاب على الصلاة لفترة لا تتعدى الأسابيع و بعدها أختفى تماما عن المسجد و لم أعرف له مكان 




ذات يوم خرجت من البيت متأخر للذهاب إلى الكلية و كنت في عجلة من أمري فقدر الله ان أجد هذا الشاب يعمل على ــ توك توك ــ سائق فركبت معه و سألته عن سبب تغيبه عن المسجد




قال لي : و الله أعرف أني على معصيه و خطأ و لكن أصدقاء السوء يتربصون لي لقد رجعت لشرب الخمور و المسكرات اكثر من الأول 




قلت له : أنا سأقول لك كلمه و فكر في الأمر مع نفسك ، أنت أمامك طريق للجنة و طريق للنار فاختر أي مكان تريد أن تذهب إليه أنت شاب بالغ عاقل لست بطفل فكر جيدا في الأمر وأعلم بأن الموت قريب منك




عندما أوصلني إلى المكان الذي أريد وجدت عليه علامات التأثر و رايت الدموع تتحجر في عينيه و قال لي : سأقابلك اليوم في صلاة العشاء 




عودة من جديد و عهد أمام الله




هذا الشاب أنصلح حاله بعد ذلك بطريقه لم أعدها في شخص أمامي من قبل ، يحرص على الصف الأول بطريقه عجيبه عندما يسمع الأذان تجده في المسجد و أجده دائما في صلاة الفجر يوميا دون تأخر على الصلاه و والله لقد رأيت وجهه غير وجهه الأول الذي كنت أراه وجه مضئ كالقمر و إبتسامه تعلو وجهه دائما






عاهدت هذا الشاب أمام الله أن اقف معه على طول الطريق و أن لا أتركه و لو لحظه لتزل قدمه مرة أخرى 




مواقف ابرهتني من هذا الشاب أحتقرت نفسي عندما رأيتها منه




هذا الشاب و هو حديث عهد بهدايه و تعرف على طريق الله و رغم أنه غير متعلم و أمي لا يعرف شئ لا في القرآن و لا السنه و لا يعرف أحكام دينه إلا أنه دائما ما يرجع إلى الحق من أول كلمة




جلس بجانبي يوما و قد أخرج هاتفه المحمول من جيبه و قال لي : هل الأغاني التي على الموبايل قد اعذب بسببها لو مت و هي على موبايلي؟




قلت له : طبعا قد تحاسب عليها حساب أليم




فمجرد أن قلت له ذلك قام بحذفها ملف خلف ملف دون أن ينطق بكلمه واحده يجادل فيها ثم أتى إلى اليوم الثاني ليقل لي هذا المحمول عليه القرآن كامل و أكثر من خمسين شريط للشيخ محمود المصري اسمعهم و أنا أعمل حتى يخفف عني تعب الشغل و الأرهاق




في اليوم الاخر قال لي : هذا رقم محمولي أتصل علي صلاة الفجر دائما حتى لا تضييع الصلاه و لا تتركني حتى أستيقظ




وقفات و عبر يا ليتنا نعمل به




أولا : هذا الشاب كان في قمة الغي و الضلال و مع هذا فأنه تقبل النصائح لأنه يعرف أن هذا طريق النجاح و الفلاح




ثانيا : هذا الشاب غير متعلم و جاهل فلا يعرف شئ لا في دين و لا في دنيا إلا الأكل و الشرب و فقط و مع هذا فقد كان مثال الخلق الرفيع في السماع و الأنصات و تقبل النصح و الأرشاد




ثالثا: هذا الشاب نادر أن تجد مثله بأن يجادل و يدافع عن ضلاله لأنه متأكد أنه على حرام فلم اجد منه تبرير لأفعاله القبيحه من ترك الصلاة و شرب الخمور و الزنا مطلقا




رابعا : هذا الشاب فتح قلبه ليحكي همومه لرجل غريب عنه و لا يعرفه حتى يجد ضالته فلماذا نجد شباب متكبرين متغطرسين لا يفتحوا قلوبهم لغيرهم من الأهل و الأقارب و الأصدقاء و يبحثوا عن المخرج من المعاصي و التفريط في الدين

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:43 am


[size=24]قصة مدمن تائب
كان شاب فى العشرين من عمره لا يفرق معه شىْ لا غضب اموا يألملوا ضميروا ولا نظرات الغضب فى عين ابوه تعنى له شى وهذا ما زرعته الاسره دلع وكثرة مال للشاب فلماذا لا يعصى وان كان يعصى رب العالمين فما بالك بابوه ولا امه ابتدى المشوار بأهماله الشديد للدراسة والاتجاه الى السجائر والمشى مع البنات ومعاكستهم ثم اخذوه اصحابه الى الاوكار الخاصة بهم وهنا المخدرات على كيفك معاك فلوس تعيش معاهم ملك وبعد ما كان اصحابوا هما اللى بياخذوه الى الوكر بقى هو اللى بيعطيهم المال الزيادة من اجل ان يذهب لمزاجوا وبعد حوالى عامين من هذه المأساه كان يجلس هو وصديقه الذى كان صاحبنا مرشدوا للمكان كانوا يتناولون الجرعة وفجاة سقت صديقه على الارض وبدون اى اسباب اخذ يساعده فى التقات انفاسه وفتح الشبابيك ومساعدته بكل الطرق ولما احس انها النهاية قالوا قل لا اله الا الله والثانى يقول كلم ابى وقولوا انى هاتأخر النهاردة , الاول انطق الشهادة ,الثانى كلم البنت الفلانية وقولها انى مش هأجى النهاردة ,الاول انطق ,الثانى لقد سمعت كلامك قبل هذا وجأت معك الى هنا فاهلكتنى فانا كنت من المصليين فقطعتنى وكنت بار بابى وامى فاعقتنى وكنت مهتدى فاضللتنى فحسبى الله ونعم الوكيل ابتعد عنى ولا تقرب لى فانت شيطان رجيم واخذ يطلع فى الروح وصديقه يبكى ويبكى ويبكى الى ان ذهب لشيخ وقص عليه قصته قال ((ان الله غفور رحيم)) (من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادى له) ارجع الى ابويك . فاخذه الى والديه واصلح بينهم ثم اخذ الشاب الى مستشفى لعلاج الادمان ووعده ان هذا يكون سر بينهم واقنع والداه انه سياخذه عنده لفتره قصيره لتحفيظه القرأن وكان يحفظه القرأن فى المستشفى وخرج منها حافظ لنصف القرأن وهو الان يدرس معيد بالجامعة وما زال صديقه الوحيد هو الشيخ لانه لا يثق فى اصحاب بعدها ابدا لان من افسدوه هم اصدقائه ومن افسد صديقه رحمه الله هو 
لا حول ولا قوة الا بالله
 
[/size]

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
ٱبتښم^_^
مشرفة عامة
مشرفة عامة


عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص مدمنين مخدرات قصيرة   الثلاثاء مارس 01, 2016 3:48 am

هذا كل ماجمعت ارقص
أتمنى ان تكونوا استفدتوا منه  ابتسم
يسمح بالرد الآن 
لا اريد الا الدعاء   بنت تصفق 
استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه انا

_________________
[size=18]رحمك الله ي "جدتي "

اللهم إغفر لها واعفو عنها وإسكنها فسيح جناتك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bnaat-2000.roo7.biz
 
قصص مدمنين مخدرات قصيرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بنات×بنات :: العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: